تروستبايلوت
أنواع البواسير - موضحة.

ما هي أنواع البواسير؟

البواسير، وتسمى أيضًا الأكوام، هي أوردة منتفخة وملتهبة تقع داخل وحول الجزء السفلي من المستقيم والشرج. هناك نوعان رئيسيان من البواسير – البواسير الداخلية والخارجية – ويختلفان في موقعهما وأعراضهما وشدتهما وعلاجهما.

إن فهم أنواع البواسير أمر مهم للتعرف عليها والبحث عن الراحة المناسبة. ستقدم هذه المقالة نظرة عامة متعمقة عن البواسير الداخلية والخارجية لمساعدتك في تحديد النوع الذي قد تكون مصابًا به.

أنواع البواسير: أبرز النقاط والحقائق السريعة

  • النوعان الرئيسيان من البواسير هما الداخلية والخارجية، ويختلفان حسب موقعهما بالنسبة للخط المسنن.
  • لكل منها أسباب وأعراض ومستويات شدة وأساليب علاج مثالية.
  • يعد التعرف على نوع البواسير الذي قد تكون مصابًا به أمرًا مهمًا لمتابعة تخفيف الأعراض بشكل مناسب.
  • غالبًا ما يتم حل الحالات الخفيفة من خلال العلاجات المنزلية، في حين أن البواسير الشديدة أو المستمرة قد تتطلب إجراءات مكتبية أو جراحة.
  • إن إدراك الخيارات يمكن أن يساعدك في العثور على حل فعال.
أنواع مختلفة من البواسير - شرح.

ما هي البواسير الداخلية؟

البواسير الداخلية تنشأ فوق خط مسنن (الوصلة التي تفصل بين فتحة الشرج والمستقيم) ومغطاة بغشاء مخاطي أو خلايا ظهارية. هناك أربع درجات:

  • الصف 1
    هذه البواسير لا تبرز من فتحة الشرج ولا تكون مرئية. قد تنزف دون ألم، وغالبًا ما تظهر على شكل دم أحمر فاتح على ورق التواليت أو في وعاء المرحاض.
  • الصف 2
    تتدلى هذه البواسير من فتحة الشرج أثناء حركات الأمعاء ولكنها تتراجع إلى الداخل من تلقاء نفسها. قد يشعرون بالحكة أو الألم أو النزيف.
  • الصف 3
    تتدلى هذه البواسير أثناء حركات الأمعاء أو الأنشطة الأخرى ولكن يجب دفعها يدويًا إلى الداخل. قد تنزف، وحكة، وتسبب عدم الراحة.
  • الصف 4
    هذه البواسير شديدة الهبوط لا تتراجع مرة أخرى وتبقى هابطة بشكل دائم خارج فتحة الشرج. يمكن أن تصاب بالتخثر وتسبب ألمًا وتورمًا كبيرًا.

البواسير الداخلية غالبا ما تكون غير مؤلمة ولكنها يمكن أن تسبب النزيف، والحكة، وإفرازات مخاطية، وامتلاء المستقيم أو الضغط عليه. أكثر حالات الهبوط الشديد يمكن أن يؤدي إلى تسرب البراز وصعوبة التنظيف بعد حركة الأمعاء.

ما الذي يسبب البواسير الداخلية؟

يعد الإمساك المزمن والإجهاد أثناء حركات الأمعاء من العوامل المساهمة الرئيسية لأنها تضع ضغطًا مفرطًا على الأوردة المستقيمية.

وتشمل الأسباب الشائعة الأخرى الحمل، والشيخوخة، والإسهال المزمن، والوجبات الغذائية منخفضة الألياف، والسمنة، وأورام الحوض. يمكن أن تلعب الوراثة أيضًا دورًا من خلال التأثير على سلامة الأوردة المستقيمية.

كيف يتم تشخيص البواسير الداخلية؟

سيقوم الطبيب بإجراء فحص بصري وفحص المستقيم الرقمي لاستبعاد الحالات الأكثر خطورة. سيوفر تاريخك الطبي ووصف الأعراض سياقًا مهمًا.

في بعض الحالات، قد يوصى بإجراء اختبارات إضافية مثل تنظير الشرج أو تنظير القولون أو التنظير السيني للتأكد من وجود البواسير الداخلية في حالة وجود نزيف.

كيف يتم علاج البواسير الداخلية؟

يمكن أن تكون الحالات الخفيفة في كثير من الأحيان يعالج في المنزل مع المراهم الموضعية التي لا تستلزم وصفة طبية، والمناديل العلاجية، وأدوية الألم، والحمامات الدافئة، والتعديلات الغذائية مثل زيادة الألياف.

إذا لم توفر هذه التدابير المحافظة راحة كافية، فإن العلاجات المعتمدة في العيادة تشمل ربط الشريط المطاطي، وحقن العلاج بالتصليب، والجراحة بالتبريد، والتخثر بالأشعة تحت الحمراء، وجراحة الليزر.

قد تتطلب البواسير الداخلية شديدة الهبوط إجراء عملية جراحية إذا لم تستجب للتدخلات الأخرى.

ما هي البواسير الخارجية؟

البواسير الخارجية تنشأ تحت الخط المسنن وتكون مرئية تحت الجلد حول فتحة الشرج. وهي مغطاة بالأوديرم، وهو نوع من الجلد يحتوي على أعصاب حسية. هناك نوعان:

  • مخثر
    تتطور هذه عندما تتشكل جلطة دموية في البواسير، مما يسبب ألمًا شديدًا وتورمًا والتهابًا. تظهر على شكل كتلة صلبة ومؤلمة ويمكن أن تتمزق وتنزف تلقائيًا.
  • غير مخثر
    تظهر هذه على شكل كتلة ناعمة تحت الجلد ويمكن أن تسبب عدم الراحة والتورم والحكة والتهيج. قد تبقى علامات جلدية كبيرة بعد الشفاء.

تسبب البواسير الخارجية في أغلب الأحيان الألم والانزعاج والنزيف أثناء حركات الأمعاء. وقد يستمر الألم لساعات قبل أن يهدأ.

ما الذي يسبب البواسير الخارجية؟

مشابه عوامل الخطر حيث أن البواسير الداخلية يمكن أن تساهم في حدوث البواسير الخارجية، وخاصةً الإجهاد أثناء حركة الأمعاء والإمساك.

يمكن أيضًا أن يكون الإسهال المزمن أو المسح العدواني المفرط متورطًا. البواسير الخارجية أكثر عرضة للتهيج من ورق التواليت والملابس الضيقة والجلوس لفترات طويلة.

كيف يتم تشخيص البواسير الخارجية؟

غالبًا ما يؤكد الفحص البصري للشرج وجود بواسير خارجية. قد يقوم مقدم الخدمة الطبية أيضًا بإجراء فحص رقمي للمستقيم لتقييم أي بواسير داخلية واستبعاد الأسباب الأخرى لنزيف المستقيم أو هبوطه.

تظل أعراضك وتاريخك الطبي مفتاح التشخيص الدقيق.

كيف يتم علاج البواسير الخارجية؟

يمكن إدارة معظم البواسير الخارجية غير المخثرة بشكل متحفظ باستخدام ملينات البراز، وتغييرات النظام الغذائي، والمراهم الموضعية، والمناديل العلاجية، والحمامات الدافئة، وأدوية الألم المتاحة دون وصفة طبية.

إذا كانت هذه غير فعالة، يمكن النظر في العلاجات المكتبية مثل العلاج بالتصليب، أو ربط الشريط المطاطي، أو التخثر بالأشعة تحت الحمراء.

غالبًا ما تتمزق البواسير الخارجية المخثرة وتشفى من تلقاء نفسها، ولكن الاستئصال الجراحي قد تكون هناك حاجة في الحالات المستمرة التي تسبب ألمًا وتورمًا كبيرًا.

ملاحظة أخيرة من الدكتور راجارشي ميترا

إن التعرف على أنواع البواسير يمكن أن يساعدك على فهم مشكلتك الحالية والبحث عن الحل الصحيح. أتمنى أن تكون قد حصلت على كافة التفاصيل. لا تتردد في ترك المزيد من الاستفسارات الطبية الخاصة بك.

شارك هذا المنشور

تصنيف Google
5.0
بناءً على تقييمات 554
js_loader

ابق على اتصال

فئات

  • شق شرجي
  • الناسور الشرجي
  • التهاب الزائدة الدودية
  • المرارة
  • بواسير
  • الفتق الإربي
  • العصعص العصعص
arAR
تصنيف Google
5.0
بناءً على تقييمات 554
js_loader
انتقل إلى أعلى